الرئيسية حول الموقع مكتبة الكتب مكتبة المقالات مكتبة الجديد مكتبة الفيديو مكتبة الرسائل سجل الزوار

"ماذا يُرادُ بمكةَ المكرمةِ؟"


عدد زيارات الصفحة : 760

01 رمضان 1435 - 28 يونيو 2014

ماذا يُرادُ بمكةَ المكرمةِ؟.

أخي الأجلُّ:

سعادةُ رئيسِ الغرفةِ التجاريةِ الصناعيةِ بمكةَ المكرمةِ:

الأستاذُ / ماهر صالح جمال                                                        حماهُ اللهُ

السلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتهِ: أما قبلُ

أخي: هذهِ رسالةٌ مهمةٌ تحتاجُ إلى قراءةٍ هادئةٍ وجادةٍ ووطنيةٍ، حيثُ تمرُّ مدينةُ مكة المكرمةِ بهجمةٍ شرسةٍ .. (غير محمودةِ العواقبِ)...من قِبلِ رجالِ الأعمالِ وكبارِ المستثمرينَ بالداخلِ والخارجِ، يُضافُ إلى ذلكَ شركاتٌ استثماريةٌ عملاقةٌ وضخمةٌ في ..(التنميةِ العقاريةِ)..،الجميعُ لهُ هدفٌ واحدٌ هو : .. (الاستيلاءُ والسيطرةُ والتمكنُ والتمكينُ من قدرةِ الاقتصادِ المكي)، وذلكَ بهدفِ السيطرةِ الواضحةِ على .. (القرارِ) ..،بمختلفِ أشكالهِ وأطيافه ودرجاتهِ، خاصةً القرار السياسي على المدى البعيدِ. لأنه في نظري، أن من يملكُ منابعَ الاقتصادِ يملكُ مصادرَ القرارِ السياسي وقوته .

وهذا الأمرُ أصبحَ واضحًا للجميعِ، ولا يخفى منه إلا ما يُخاض في .. (أروقةٍ تحتَ الأرضِ) .. و.. (دهاليز المالِ) .. بأعرقِ الأمكنةِ الاقتصاديةِ في العالمِ.

£

وأعتقدُ ــ هكذا أزعمُ ــ أن بعضَكم يعلمُ أنني استطعتُ وبتوفيقٍ من اللهِ وحدَهُ، أن ألغي عقدَ شركاتٍ استثماريةٍ عملاقةٍ لها علاقةٌ باليهودِ، أرادت الاستثمارَ في مكةَ المكرمةِ، وكانَ ذلكَ في عهدِ صاحبِ السموِّ الملكي الأميرِ عبدِ المجيدِ بنِ عبدِ العزيزِ، رحمهُ اللهُ. والذي تفهم بوطنية أهدافي ومبادئي .

أخي: اليوم، التحدي لنا مُعلنٌ ومكشوفٌ، ولكي نشعرَ أن من يخوضَ ويُديرُ تلك العملياتِ الاستثماريةَ ،إننا كأبناءِ مكةَ المكرمةِ فاهمينَ ومدركينَ لما يقعُ، وما يُخطط، وما يُرادُ ويُعملُ بمكةَ المكرمةِ وأهلِها المباركينَ. ينبغي التصدي له ولكلِّ محاولاتِهِ.

أخي: أنتَ وغيرُكَ تعلمونَ أنهُ في عامِ 1440هـ ، سوفَ تُشغلُ وتعمل معظمُ المشروعاتِ الاستثماريةِ حولَ المسجدِ الحرامِ؛ مما قد يُحققُّ .. (طلبَ السوقِ)، وربما أكثر بكثيرٍ، وهذا ما أخشاهُ كغيري .

£

والسؤالُ المشروعِ هو: هل فكَّر أبناءُ مكةَ المكرمةِ من رجالِ الأعمالِ، والمستثمرينَ، والاقتصاديينَ والعقاريين، والعقلاءِ، والحكماءِ، ما المترتبُ على عمليةِ التشغيلِ والعمل القادمةِ على أهلِ العقارِ بمكةَ المكرمةِ، وأعني من يملكُ عمارةً أو اثنتينِ في مواقعَ وأمكنةٍ تبعدُ عن المسجدِ الحرامِ؟ وما الأضرارُ الأكيدةُ التي سوفَ تلحقُ بالاقتصادِ المكيّ.

£

أخي: ولما تقدمَ من شرحٍ سريعٍ ومبسطٍ ، أرجو من مجلسِكم الموقرِ إعدادَ وتنفيذَ .. (مؤتمرٍ) .. أو (ندوةٍ).. أو (لقاءاتٍ) .. تُعقدُ بجامعةِ أمِّ القرى، وهي جامعةٌ يُديرُها أحدُ أبناءِ مكةَ المكرمةِ البارينَ بها، وهو معالي الدكتور بكري عساس، والذي أُجزمُ أنهُ سيقفُ معكم في إقامةِ فعالياتِ هذا المؤتمرِ بأروقةِ الجامعةِ وقاعاتها.

يُعقدُ هذا المؤتمرُ ويُدعى إليه متخصصونَ في الاقتصادِ، وبالذاتِ .. (التنمية العقارية).. من كلِّ جامعاتِ بلادِنا دونَ استثناءٍ. وتُطرحُ بحوثٌ ودراساتٌ لمعرفةِ خطورةِ ما يُحاكُ ويُخاضُ ضدَّ مكةَ المكرمةِ ومستقبلِها العقاري، الذي نجهلهُ جميعًا.

£

أخي: الموضوعُ، أو القضيةُ، أو المشكلُ ليسَ بالسهلِ أو البسيطِ.

إنها مكةُ المكرمةِ يا أبناءَ مكةَ المكرمةِ!

تحركوا، تحركوا، تحركوا، في كلِّ الاتجاهاتِ، وبدونِ كللٍ أو مللٍ؛ حتى نوضحَ الحقائقَ، ونكشفَ الخبايا،وتصل لما في الزوايا والمخفية عنا ، ونُعرّي المستورَ؛ فالزمنُ ليسَ في صالحِنَا ولا في صالحِ مكةَ المكرمةِ. ولن يكونَ الزمنُ جزءًا من العلاجِ، كما ظنَّ بعضُكم، وبعضُهم، وبعضُنَا.

إنني أُحمّلُكم المسؤوليةَ التاريخيةَ، والدينيةَ، والاجتماعيةَ، والاقتصاديةَ، أمامَ ربِّ مكةَ والكعبةِ.

اللهمَّ إني قد بلغتُ فاشهدْ!

اللهمَّ إني قد بلغتُ فاشهدْ!

اللهمَّ إني قد بلغتُ فاشهد!

أرجوكم، أرجوكم، اعملوا بسرعةٍ لتنفيذِ هذا المقترحِ ،

شاكرينَ لكم كريمَ تجاوبكم.

واللهُ يسترُنا فوقَ الأرضِ، وتحتَ الأرضِ، ويومَ العرضِ، وساعةَ العرضِ، وأثناءَ العرضِ.

الكاتب الصحافي

الدكتور

زهير محمد جميل كتبي